التخطي إلى المحتوى

أكدت مجموعة من الدراسات التي قام بها مجموعة من العلماء النفس والإجتماع عند تأثير تلقي المرأه أو الفتاه لباقات من الورود ، وهذا يجعل مشاعر السعادة لديها كبيرة وهذا لأنها عندها القدرة على التواصل الإجتماعي مع المجتمع .

ما هو تأثير الورود على نفسية الفتاه ؟
ما هو تأثير الورود على نفسية الفتاه ؟

في معظم الأحيان نجد أن كثير من الناس يشترون الزهور لشكلها الجميل ورائحتها أو يحاول الشخص أن يعبر عن ما بداخله من مشاعر تدل على الحب والحنان لما لها من تأثير قوي على المرأه ، ولذلك يوجد هناك كل لون الورود ولكن أكد الأبحاث إن هذه الورود الحمراء تدل على الحب وأنها لها تأثير على المزاج العام للمرأه وأنه ليس له أي علاقة يتعدى كونها مجرد أنها وسيلة للزينة .

 

وقد وجد أن الورود لها تأثير كبير ورائحة أيضا على نفسية المرأه وفي مزاجها ، وهنا يختلف هذا التأثير هو كذلك يختلف بإختلاف الوردة ورائحتها .

توجد زهرة تسمى الزنبق وهي تعطي الشعور بالراحة وهذا بعد تعب كبير من العمل المتوصل فقد أكدت الأبحاث وأنه له مفعول كبير ويكون دائما أفضل من إعطاء الدواء للمرض .

 

وأكدت الأبحاث أيضا على أن الورد المتفتح الموجود في المستشفى يجعل شعور المرأه بالألم يخف ويرفع من قدرتهن على تحمل الآلم .

ويوجد أيضا لون من الزهور وهي الورود البيضاء وأنها لها مفعول كبير في التخفيف من الشعور بالحزن وأيضا تخفيف من التوتر والإحساس بالغضب .

 

كما توجود زهور الخزامى والتي تعمل على التقليل من الضغط النفسي الذي يشعر به الطلبة أثناء الإمتحان وأيضا يوجود لهذه الزهور فوائد أخرى وهي تحسين مزاج الطلبة وتساعد على رفع قدرتهم على الإستيعاب أثناء الدراسة .

وقد أثبت أن الأبحاث لا يجب أن تنظر الورود من أحد وممكن للمرأه أن تشتري هي الزهور لنفسها .

 

شاركها |
لمشاهدة العديد من المقالات قد تعجبك اضغط على

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *